أخبار السوقالمفكرة الاقتصاديةمؤشرات اقتصادية

إليكم أهم الأحداث المؤثرة بالسوق العالمي هذا الأسبوع

 ستوفر الموجة الكبرى الأولى من إعلان تقارير الأرباح الكثير من المعلومات للمستثمرين لدراستها في الأسبوع المقبل، بينما قد تساعد البيانات الأمريكية في ترسيخ التوقعات بأن يبدأ الاحتياطي الفيدرالي خطة تقليص شراء السندات. وستظهر الأرقام الخاصة بنمو الاقتصاد الصيني في الربع الثالث يوم الاثنين تأثير الضربات المتعددة التي تعرض لها ثاني أكبر اقتصاد في العالم. وقد تعزز بيانات التضخم في المملكة المتحدة، المنتظر إعلانها في وقت لاحق من الأسبوع، التوقعات المتزايدة برفع سعر الفائدة من قبل بنك إنجلترا. وفي الوقت نفسه، من المقرر أن يبدأ تداول أول الصناديق المتداولة للعقود الآجلة للبيتكوين، وهو ما قد يدفع بالعملة الرقمية إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق. إليك ما تحتاج إلى معرفته لبدء أسبوعك.

  1. الأرباح

ستصدر العشرات من الشركات تقاريرها المالية في الأسبوع المقبل، بما في ذلك تسلا (NASDAQ: NASDAQ:TSLA) و إنتل  (NASDAQ: INTC)  وجونسون آند جونسون(NYSE: JNJ) ، حيث تبدأ الموجة الرئيسية الأولى من إعلان نتائج أرباح الربع الثالث.

يوم الخميس ، أطلقت نتفليكس (NASDAQ: NASDAQ:NFLX) تقارير الربع الثالث وكذلك تقارير مجموعة عمالقة التكنولوجيا الأمريكية الخمسة المعروفة اختصارًا باسم   ‘FAANG’ فيسبوك (NASDAQ: NASDAQ:FB) وأبل (NASDAQ: AAPL) وأمازون (NASDAQ: AMZN)  ونتفليكس والشركة الأم لجوجل “ألفابت” (NASDAQ: GOOGL) .

وقالت شركة بث الفيديو إن “لعبة الحبار” أصبح أكبر مسلسلاتها على الإطلاق، وأفادت بلومبيرج أن الميجاهيت ستضيف ما يقرب من 900 مليون دولار إلى قيمة نتفليكس.

ارتفعت الأسهم الأمريكية يوم الجمعة وحقق مؤشر داو جونز أكبر مكاسب أسبوعية منذ يونيو، بعد أن حقق بنك جولدمان ساكس (NYSE: NYSE:GS) بداية قوية لأرباح الربع الثالث من بين البنوك الكبرى، ولكن المستثمرين يجب أن يظلوا يقظين فى الأسابيع القادمة انتظارًا لظهور آثار اضطرابات سلاسل التوريد وارتفاع التكاليف، وخاصة بالنسبة للطاقة.

  1. البيانات الأمريكية

ستنشر الولايات المتحدة بيانات الإنتاج الصناعي يوم الاثنين، ويليه تقارير عن تصاريح الإسكان والبناء يوم الثلاثاء.

من المرجح أن يتراجع الإنتاج الصناعي بسبب مشاكل سلاسل التوريد، ولكن من المتوقع أن تظل بيانات الإسكان قوية، مع الارتفاع الأخير في طلبات الرهن العقاري التي تشير إلى انتعاش جديد في النشاط بعد تباطؤ طفيف خلال الربيع والصيف.

ومن المقرر صدور الكتاب البيج لمجلس الاحتياطي الفيدرالي يوم الأربعاء والذى يمكن أن يعزز التوقعات ببدء خطة التقليص. وأظهر محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي في الأسبوع الماضي أن الإعلان عن التقليص سيبدأ في شهر نوفمبر وأن التقليص التدريجي قد يبدأ في وقت لاحق من نفس الشهر.

  1. الناتج المحلي الإجمالي الصيني

في الأشهر الأخيرة، تعرض الاقتصاد الصيني لسلسلة من الضربات على خلفية أزمة سوق العقارات التي أحدثتها شركة إيفرجراند، وتفشي متغير دلتا، وأزمة الطاقة، واختناقات العرض، وارتفاع أسعار السلع الأساسية.

لذلك، سيراقب المستثمرون عن كثب بيانات الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث يوم الاثنين، والتي سيتم إصدارها جنبًا إلى جنب مع أرقام الإنتاج الصناعي ومبيعات التجزئة.

ويتوقع الاقتصاديون تباطؤ النمو في ثاني أكبر اقتصاد في العالم إلى 5.2٪ على أساس سنوي، وهو الأبطأ خلال العام، مقارنة بنسبة 7.9٪ في الربع السابق.

ويعاني قطاع العقارات في الصين، وهو المحرك الرئيسي للنمو، من ارتفاع معدلات التخلف عن السداد، مع تراجع المبيعات وتباطؤ أعمال البناء في الوقت الذي تكافح فيه شركة إيفرجراند، الشركة الأكثر مبيعًا في الصين، نتيجة عدم قدرتها على سداد ديونها التى تقدر بأكثر من 300 مليار دولار.

  1. التضخم في المملكة المتحدة

من المتوقع أن تشير بيانات يوم الأربعاء إلى أسرع زيادة في تضخم أسعار المستهلكين في المملكة المتحدة منذ ما يقرب من تسع سنوات في سبتمبر، حيث يتوقع الاقتصاديون أن تصل النسبة إلى 3.2٪ على أساس سنوي.

سيتم متابعة التقرير بمزيد من الاهتمام وسط توقعات متزايدة بأن يرفع بنك إنجلترا أسعار الفائدة قبل نهاية العام لمعالجة ارتفاع التضخم، ليصبح أول بنك مركزي رئيسي يفعل ذلك منذ بداية وباء فيروس كورونا.

ارتفاع أسعار الطاقة واختناقات سلاسل التوريد يعني أن بنك إنجلترا يتوقع أن يتجاوز التضخم 4٪ في نهاية العام وأن يظل بالقرب من هذا المستوى في النصف الأول من عام 2022.

  1. الصناديق المتداولة للعقود الآجلة على البيتكوين

من المقرر إطلاق أول الصناديق المتداولة للعقود الآجلة للبيتكوين في الولايات المتحدة في الأسبوع المقبل، ما لم تعترض عليه هيئة الأوراق المالية والبورصات في اللحظة الأخيرة.

من المقرر أن يبدأ تداول صندوق بروشيرز للبيتكوين في بورصة نيويورك يوم الثلاثاء. وبعدها بيوم واحد، سيتم السماح أيضًا بإطلاق صندوق إنفيسكو (NYSE:IVZ) لاستراتيجيات البيتكوين، ما لم تمنعه هيئة الأوراق المالية والبورصات (SEC).

سوف تعتمد صناديق الاستثمار المتداولة على عقود البيتكوين الآجلة التي يتم تداولها بالفعل في بورصة شيكاغو التجارية بدلاً من العملة المشفرة نفسها وسط مخاوف تنظيمية بشأن النقص المحتمل في السيولة وخطر التلاعب بالأسعار في التداولات الفورية.

يمكن أن يمهد إطلاق صناديق الاستثمار المتداولة الطريق لتدفق المزيد من المنتجات المماثلة، مما يحتمل أن يؤدي إلى مزيد من الارتفاع لأكبر عملة رقمية في العالم، والتي بلغت ذروتها عند 62892 دولارًا يوم الجمعة، وأصبحت قريبة من أعلى مستوياتها على الإطلاق عند 64778 دولارًا.

6- الليرة التركية

تراجعت الليرة التركية بقوة مقابل الدولار الأمريكي خلال الأسبوع الماضي، لتسجل رقم قياسي عند 9.26 ليرة تركية لكل دولار لدى الإغلاق. يأتي التراجع عقب التخفيض المفاجئ لمعدل الفائدة التركية على عكس توقعات السوق، وقوة لمؤشر الدولار بدعم من البيانات الإيجابية، وتصريحات من محافظ المركزي التركي تهوّن من شأن القرار، وربما تلمح بزيادة التيسير، وكذلك عزل 3 أعضاء من لجنة السياسة النقدية التركية.

وينتظر السوق يوم 21 أكتوبر الجاري، الموافق يوم الخميس المقبل، قرار الفائدة الصادر عن المركزي التركي.

7- سعر الذهب

فقد سعر الذهب أغلب الأرباح القوية التي سجلها خلال الأسبوع الماضي بنهاية الجلسة بعد بيانات مبيعات التجزئة الأقوى من المتوقع. ويشير المحللون لأهمية مستوى 1,750 دولار للأوقية، وهو أقوى دعوم الذهب، في حال كسره، سيتوجه الذهب لـ 1,720 دولار للأوقية، وربما بعدها يسجل 1,685 دولار للأوقية.

8- سعر النفط

أغلق النفط تداولات يوم الجمعة عند أعلى المستويات منذ عام 2014. في ظل بيانات مخزون إيجابية من إدارة معلومات الطاقة، وتطمينات من أوبك بالإبقاء على سياسة الإنتاج مستقرة في الوقت الراهن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى